مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 18 سبتمبر 2020 11:22 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 09 أغسطس 2020 02:35 مساءً

جردة عِقاب ، لا حساب !

============

يعيش اليمني حياته كلها في خضم سلسلة مزدحمة وحلقات مترابطة من المآسي والويلات . ينام على مجاعة ويصحو على أوبئة . يغفو على مجزرة وينهض على مذبحة . يتخللها خوف دائم من أمورٍ شتى : مظالم الحاكم وغلاء الأسعار وبينهما مستقبل مُدلهم ، وكأنَّ حياته كرة نار في كفّ عفريت .
اذا قام أيُّ يمني - أو مقيم في اليمن - بجردة حساب سريعة لمشوار حياته في هذا البلد ، خلال نصف قرن أو تحديداً منذ ستينيات القرن المنصرم ، سيرى هذا المشوار كشريط سينمائي خليط من أفلامٍ شتى : أفلام رعب وحرب وبلاك تراجيدي وبلاك كوميدي وخيال خرافي وأفلام لا معقول . أما الرومانسية واللايت كوميدي ففواصل بين الأفلام !
أذكرُ في سبعينيات القرن الماضي ثمة جملة مشهورة لأحد المعلقين السياسيين في اذاعة لندن ، وكان أغلب اليمنيين يُلصقون آذانهم وألبابهم بالمذياع كلما قرعت ساعة بيج بن معلنةً موعد نشرة الأخبار . كانت تلك الجملة ساخرة على وجهيها الضاحك والباكي . قال يومها أن اليمن هو البلد الوحيد الذي يملك ماضياً لا يمكن التنبوء به . لاحظ : ماضياً - وليس مستقبلاً - لا يمكن التنبوء به !
فهذا البلد يجترُّ مآسيه منذ عصورٍ سحيقة ، ويُعيد انتاجها في لبوسٍ جديد وعبوسٍ متجدد . ولو ينام اليمنيون منامة أهل الكهف ، ويصحون فجأةً ، لما انتبهوا للعدد الكبير من السنين التي ناموا خلالها ، اذْ يجدون حينها الظلم والظلام والمظالم تُحيط بهم من كل حدبٍ وصوب ، وكأنَّهم لم يغفلوا غير هُنيهات . ألم ينتبه أحد الى النكتة القديمة الحالكة التي تزعم بأن اليمنيين - بعد عشرات السنين - سيحكمون العالم . نعم ، ستكون البشرية كلها قد صعدت الى القمر والمريخ وكواكب وأجرام أخرى ، ولن يبقى غيرنا هنا !
اذن ، هل نُجهد العقل والذاكرة في رصد مشوار نصف قرن ؟
استعرضوا معي سريعاً جردة حساب متسارعة : كم حرباً ؟ كم مجزرة ؟ كم مجاعة ؟ كم خيانة ( ... انْ لم يغدروا خانوا ) ؟ كم هجرة ؟ كم نزوحاً ولجوءاً ؟ كم انقلاباً ؟ كم ثورة وثورة مضادة ؟ كم احتلالاً ؟ ثم كم حُكّاماً وأشباه حُكّام وحكومات ومحاكمات للحُكّام والحكومات ؟
ان جردة الحساب تكون دائماً - وتحت طائلة كل القواعد والمفاهيم - مقسومة بالضرورة بين خطأ وصواب ، صالح وطالح ، خير وشر ، حق وباطل ، ايجاب وسلب ، ثواب وعقاب .. الاَّ في حياة اليمنيين ، اذْ تغدو جردة حسابهم في كل الأحوال جردة عقاب فحسب ، ليس الاَّ . فحياتنا يا سادة ليست سوى اضبارة مظالم ومذكرة مأساة ووثائقي حروب !
لقد بلغ القنوط بالمواطن اليمني اليوم حدَّاً قصيَّاً جراء انسداد أفق الأمل قُبالته .. الأمل بايقاف ماكنة الحرب الكارثية ، الأمل بتسوية سياسية للمأساة القائمة ، والأمل بالخروج من هذا النفق المظلم الى رحاب مستقبل مأمون ولو في حدوده الدنيا .
ومن فداحة المشهد - أقولها لكم صريحةً - لم يعد ثمة ما يمكن اعتباره فارقاً حقاً بين ما تعنيه لهم مُسمّيات مثل : الشرعية والحوثية ، ولا ايران والسعودية ، ولا الشوربة والمهلبية !
لقد سقط كل قاموس وناموس وناسوت ولاهوت في حياة اليمنيين !

تعليقات القراء
482198
[1] شوف يا "بطل مكلوم"..(الجردة..ناقصة)..!
الأحد 09 أغسطس 2020
رياض حسين القاضي - إبن عدن | (المنفئ الألماني) - (هانوفر)
(شوف يا "بطل..موجوع"..(الجردة..ناقصة)..!نعم..نعم..نعم..(شوف)..يا.."بطل.."إشتراكي"..مكلوم..تآلف"..(شوف) : رغم (كل هذا الرّغي)..برضو..(إنت)..(لم تقل..شيئا)..أين (جردة حبايبك..ال"إشتراكيّين")..(أين)..يا.."محترم"..؟!نعم..نعم..نعم..أين (جردتهم) في (مرحلة ال"جبهة..غوميّة")..ثمّ (طرازها الأكثر دونيّة)..و(..إنحطاطا)..و(فاشيّة) بمشاركة (حجريّة) دنيئة مدمّرة و(موثّقة)-بضم (حرف الحاء) و(فتح حرف الجيم)-هات (عناصر كل مشاهد الأفلام الهنديّة) : (مجرم)..(محترم)..(قاتل)..(ضحيّة)..(فاسد)..(شريف متعفّف)..(قاتل مأجور)..(خائن)..(عميل)..هات..هات..هات..(يا)..."وحش"..هات..

482198
[2] هات [لنا]..(مجرما واحدا)..من (حبايبك)..!
الأحد 09 أغسطس 2020
رياض حسين القاضي - إبن عدن | (المنفئ الألماني) - (هانوفر)
هات [لنا]..("أدميّا"..واحدا)..من (حبايبك)..!(هات واحد)..(واحد..فقط)..(غير لئيم)..(حقير)..(حاقد)..(خسيس)..هات..يا.."وارث"..هل (عبدالفتّاح إسماعيل)..(نظيف من الأنتقامات الدّموية)-سيبك من (الخناث) دي (قصّة بالية)-هل (محسن الشّرجبي)..أو (سالم صالح محمد يافعي)..(أبرياء)..من (أرواح ودماء رجال جبهة التحرير) و(غيرهم - بعثيّين وناصريّين ومستقلّين)..التي أزهقت وأريقت (علنا) و(سرّا) في (عدن) و(كل الجنوب)..حتى (العوالق) و(حضرموت)..(هل)..؟!يا (هذا)..عندما (تكتب)..جيب (كل عناصر المشهد)..تماما..مثل (الأفلام الهنديّة)..التي تحاول (السّخرية..منها)..(الهندي..رغم فقره..أكثر حريّة من عبوديّتك المزمنة)..

482198
[3] هات [لنا]..(عقاب واحد) يا..(بو حساب)..!
الأحد 09 أغسطس 2020
رياض حسين القاضي - إبن عدن | ال
هات [لنا]..(عقاب واحد) يا..(بو حساب)..!..إذ (لم تطالب) ب(محاسبة)..ناهيك..عن (معاقبة..مجرم..أو..فاسد..أو مرتش واحد) ناهيك عن (عميل) أو (خائن..خيانة وطنيّة عظمى)-لأنّ (معظمهم) من (الحجريّة) في (الرّياض) و"أبو ذهبي" كما يسمّيها (الهنود)-ف(ما هذا التّخريف)..و..(التّهريج)..ب(عناوين..ملفتة)..بل..(جاذبة)..و(مثيرة لحب الأستطلاع)..وفي الأخير..[نكتشف]..[أنّنا]..(ضيّعنا..وقتنا..عالفاضي)..[أنصحك)..ب(معاودة قراءة ألف..باء..تاء..ثاء..الصّحافة)..و(الأعلام..غير المهجّن) أو (المرتزق)..

482198
[4] (الطّالح)..راح..و.."حبايبك"..لل"مهلكة"..!
الأحد 09 أغسطس 2020
رياض حسين القاضي - إبن عدن | (المنفئ الألماني) - (هانوفر)
(الطّالح)..راح..و.."حبايبك"..بال"مهلكة"..!هذا (أكيد)..هذا (يقين)..و(وعد..قديم)..منذ (أختطف..عذّب..وقتل تحت التّعذيب) 1997..[والدنا)..في قلب (عدن)..هذا..(قصاص شرعي)..ولو..ب(رصاص "حبايبه" الحوثيّين)..(هذا..لا يهم..إطلاقا)..(المهم(..هو (إيفاؤنا الحرفي الكامل)..ب(عهدنا)..ل[والدنا]..ب(الأقتصاص..من الآمر..بالقتل)..في قلب (صنعاء) وليس (السّاحل الغربي)..أمّا (بقيّة كلاب الأرتزاق السّعودي)..فحتما..حتما..حتما..(كل جماهير الشّّعب اليمني)..ب(أنتظارهم)..ل"التّرحيب..بهم"..ب"المطاوي"..و"الخناجر""..و"السّيوف"..و"البنادق""وحتى (البازوكا) كما يفعل (رئيس كوريا الشّماليّة) ب(الخونة..من..أقرب..المقرّبين..إليه)..ف(هل..تفهم)..؟!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وكلاء غاز عدن اعتبروا من انفجار محطة غاز ابين واحذروا القنابل المؤقوتة
بن عفيف يشدد على رفع الجاهزية الأمنية بالمرافق الخدمية وفي مقدمتها الكهرباء
رئيس صحيفة الجيش : وفاة العميد طيار "الصبيحي" وهو يبحث عن راتبة وصمة عار
وزير في حكومة الشرعية يقول ان تصعيد الحوثي في مأرب تسبب بمقتل 250 مدنياً
الكويت تدعم الشعب اليمني بـ20 مليون دولار لمواجهة تبعات «كوفيد ـ 19»
مقالات الرأي
  في بادئ الأمر ينبغي التوضيح الى أن الأستاذ أحمد حامد لملس، لم يقبل العودة إلى العاصمة عدن بعد تعيينه
كل ما نجلس مع بعض الثوار حق اليوم ونتناقش نحن وهم اكان نقاش مباشر او عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول الاوضاع
بتجرد من كل أدران الجهوية ومن اسقام المناطقة المعوقة، ومن علل الطائفية المدمرة...أقولها لكم جميعا حوثيين
"""""""""""""""""""""""""""" حاتـم عثمان الشَّعبي كما يعلم الجميع بعد قيام الوحدة عام 1990 تم ربط محطة الحسوة لتغذي محطات
تصحيحا للتاريخ وإنصافا للحقائق وإلتزاما بالموضوعية والعقلانية، فإن الكثير من حقائق الأحداث والتحولات
  نقول للمزعبقين الذي يتقفزوا في عدن للمطالبة بمغادرة التحالف العربي للمناطق المحررة :" إذا المتكلم مجنون
في أغسطس 2020 ، أعلنت الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل ، بوساطة من الولايات المتحدة ، تطبيع العلاقات الثنائية
اتعهد لطلابي و كوني منتدب في كلية الاقتصاد و العلوم السياسيه جامعه عدن و معلما لمساق اللغة الانجليزية. و نظرا
تعلمنا في المدارس التاريخ الحديث والقديم وكيف كانت بلادنا محتلة من الإنجليز وكيف قامت الثورة والثوار ضد هذا
      نشر "المركز الاطلسي" في العاصمة الامريكية، في موقعة الالكتروني مقالا تحليليا لمعالي الاخ خالد
-
اتبعنا على فيسبوك